عشاق الله



















موسم صلة

فلْيَكُنْ سَعيُكُم في سَبيلِ مَملكتِهِ
الّتي وَعَدَ بها ورِضوانِهِ،
وسيَعطيكُم اللهُ ما طَلَبتُم
ويَجودُ عليكُم أيضًا برِزقٍ.










كلمة المحرر

يتطلب الإيمان بالله بناء صلة قوية به تعالى وهذه الصلة تتطلب جهادا متدرجا للنفس عبر مقاومة ارتكانها لسلطة الجسد، والتسامي بها إلى مقام الروح عبر المداومة على فحص الدوافع وضبط المشاعر والاستقامة والمداومة على الاستغفار والاستعداد المستمر للتوبة. فعندما تصبح صلتك بالله قوية، تتحسن وتتقوى علاقتك بمحيطك سواء تعلق الأمر بأشخاص أو حيوانات أو بيئة أو غيرها، لأنك عند ذلك تصبح جنديا من جنود الله تتصرف وفق مشيئته، وترى الأشياء من خلال زاوية نظره، وتعزف عن القيام بالأشياء التي تغضبه أو تسيء لخليقته. لكن علينا كبشر وكمؤمنين أيضا أن نعرف أنه مهما بلغت قوة صلتنا بالله وقربنا منه تعالى، فسوف يكون في الإمكان دائما بلوغ درجة اقتراب أكثر وربط صلة أمتن وأقوى، بل حتى في المجد السماوي ستكون لدينا الأبدية بجلالها ولا نهائيتها لكي نتسامى أكثر فأكثر في صلتنا به عز وجل.

تطبيق الهاتف الجوّال

نسرّ أن نعرض هنا التطبيق لترجمة "المعنى الصحيح لإنجيل المسيح" للهاتف الجوّال بطريقة "أندرويد" ويكمنكم تحميله من هذا الرابط:
https://play.google.com/store/apps/details?id=com.asraarulinjil.alkalima.arb&hl=ar

موسم صلة